أحداث بارزةالأخبار الرئيسية

أزمة بين الناطق بإسم الحكومة وتجمع المؤسسات الإعلامية

صوت نواكشوط – طالب تجمع المؤسسات الإعلامية الناطق الرسمي بإسم الحكومة بالاعتذار عن حديث وإملاءات بدرت منه أثناء المؤتمر الصحفي يوم أمس بوزارة الثقافة، وطالب التجمع المؤسسات الصحفية والنقابات بالوقوف صفا في وجه هجمة الوزير وتحديه للصحافة.

وهذا نص البيان:

تفاجانا في تجمع المؤسسات الإعلامية المستقلة من التصريح الصادرعن الناطق الرسمي باسم الحكومة الوزيرالناني ولد شروق والذي تضمن إساءة متعمدة للصحافة المستقلة بوصفها بعدم المصداقية.

وبناء على ذلك يندد تجمع المؤسسات الإعلامية المستقلة،بما اقدم عليه الوزير الناطق باسم الحكومة.ويطلب من جميع الصحافة المستقلة ،و نقابة الصحفين وكل التكتلات الصحيفية الوقوف صفا واحدا ضد الإهانة المتعمدة من الوزير الناطق باسم الحكومة.

كما يتمنى التجمع من السلطات العليا التدخل والاعتذار للصحافة، ومحاسبة الوزير على الإهانة .

المكتب التنفيذي

اظهر المزيد

محمد فاضل الهادي

المدير الناشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى