أحداث بارزةالأخبار الرئيسيةتقارير خاصة

أوضاع بعض أحياء نواكشوط الصعبة تحرك مياه السياسة الراكدة منذ فترة

صوت نواكشوط ـ تتسارع الأحزاب الموريتانية اليوم الموالية والمعارضة إلى التعليق على الظروف الصعبة التي تعيشها العاصمة نواكشوط خاصة في أحيائها الجنوبية والشمالية.

حيث دعا رئيس حزب تواصل محمد محمود ولد سيدي، في مؤتمر صحفي اليوم بمقر الحزب، إلى مساعدة المتضريين من الأمطار الأخيرة والنزول للأحياء المنكوبة لمؤزارة سكانها موجها نداء إلى مناضلي الحزب ومنتخبيه وقياداته ومنظماته للنزول غدا للأحياء المتضررة من الأمطار وعدم انتظار التدخل من أحد أو التعويل عليه، على حد تعبيره.

وطالب ولد سيدي، القوى الحية في البلد من أحزاب ومنظمات مجتمع مدني وأفراد إلى بذل ما في استطاعتهم من أجل مساعدة المتضررين من الأمطار، على حد وصفه.

الدكتور محمد محمود ولد سيدي رفقة نائبه في المؤتمر الصحفي اليوم بمقر الحزب

انتقد رئيس حزب “تواصل” محمد محمود ولد سييدي أداء أجهزة الحكومة في مواجهة الأضرار التي خلفتها سيول الأمطار. معتبرا أنها لم تكن جاهزة للأمطار والسيول هذا المرسم، رغم تحذيرات هيئات الأرصاد الجوية، ودعوتها للاستعداد لموسم أمطار استثنائي في موريتانيا هذه السنة.

واعترف ولد سيدي بأن الحكومة بذلت جهودا، ولكنه اعتبر أنها كانت بعيدة كل البعد مما ينتظر منها في مثل هذه الظروف.

واستغرب، أخذ الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني وأعضاء الحكومة لأجازتهم السنوية، بعد أشهر من تحذيرات هيئات الأرصاد الجوية، ومع توقع موسم أمطار استثنائي.

وأعلن تضامن حزب تواصل مع جميع المنكوبين بالأمطار والسيول التي عرفتها نواكشوط وبعض ولايات الداخل مؤخرا، داعيا أطر موريتانيا وتجارها وجميع المواطنين لهبة شعبية لصالح المتضررين من الأمطار في نواكشوط وولايات الداخل.

من جانبه حزب الانصاف قام رئيسه بجولة اليوم في الاحياء المتضررة في انواكشوط، وقال إن الحكومة عاكفة على القيام بما يتطلبه واقع أماكن عديدة متضررة من مياه الأمطار، مؤكدا أن حزبه سيكون عونا لها.

رئيس حزب الانصاف محمد ماء العينين ولد أييه في جولته اليوم ببعض أحياء نواكشوط المتضررة من الامطار

وأضاف ولد أييه، في تصريح صحفي على هامش جولته، أنه لاحظ وقوف السلطات المحلية والبلدية ميدانيا مع المتضررين وفي خدمتهم مما يعني تجاوبهم مع توصيات رئيس الجمهورية بهذا الخصوص.

وقال ولد أييه إنه زار بلديات الميناء والسبخة ودار النعيم للوقوف مع المواطنين والاطلاع على الظروف بشكل دقيق، مضيفا أن تأخر الزيارة  كان بفعل تحضير حزبه  للتدخل في عدة مناطق متضررة من مياه الأمطار.

وأكد رئيس حزب الإنصاف أنهم كجهاز سياسي قاموا بالزيارة للتضامن مع المتضررين ولملاحظة ما يمكنهم القيام به، ولشكر الفاعلين السياسيين ومناضلي الحزب على جهودهم التي بذلوا.

 

ونوه ولد أييه إلى أنه مر خلال الزيارة بمناطق من المدينة بها طرق منجزة في حقبة الرئيس الحالي لاحظ كونها سالكة ومريحة، مضيفا أن وجود صرف صحي بها جنب ساكنتها التعرض لما تعرضت له المناطق التي عاين مشاكلها اليوم.

 

وتعيش مناطق واسعة من العاصمة نواكشوط أوضاع صعبة، اضطرت الحكومة لاجلاء بعضها ونقل السكان إلى المدارس لحين شفط المياه عنها.

إقرأ أيضا : تضرر مئات المنازل بعموم التراب الوطني جراء الأمطار والسيول (إحصائيات رسمية)

اظهر المزيد

محمد فاضل الهادي

المدير الناشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى