أحداث بارزةأخبار إقليمية و دوليةالأخبار الرئيسية

الشعب التونسي يجيز التعديلات الدستورية ليعود النظام الرئاسي كما كان قبل 2014

صوت نواكشوط -أعلنت الهيئة التونسية العليا للانتخابات، في وقت مبكر من الأربعاء، موافقة التونسيين على مشروع الدستور الذي جرى طرحه للاستفتاء، في الخامس والعشرين من يوليو، وسط آمال بأن يقود البلاد نحو استقرار سياسي.

وأكد رئيس الهيئة، فاروق بوعسكر، في مؤتمر صحفي، أن 94.60 في المئة من التونسيين صوتوا بنعم على مشروع الدستور.

وأشار بوعسكر إلى أن الاستفتاء على مشروع الدستور جاء تحت أنظار العالم من خلال المراقبين المحليين والأجانب الذين وصل عددهم إلى 5800.

وسينقل الدستور الجديد البلاد نحو نظام رئاسي مطلق، يتولى فيه الرئيس السلطة التنفيذية بمساعدة رئيس حكومة يعينّه ويمكن أن يقيله.

وفي مقابل الصلاحيات الواسعة التي يعطيها للرئيس فإن الدستور الجديد يحد كثيرا من دور البرلمان خلافا لدستور 2014.

اظهر المزيد

محمد فاضل الهادي

المدير الناشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى